الملك يبقى مع الكفر و لا يبقى مع الظلم

Sep 29, 2002 · ثمة من يقول من المسئولين العرب والمسلمين الذين التقيت الكثيرين منهم خلال الاسبوع الماضي بين بيروت وطهران ان السبب فيما نحن فيه هو ان جمعا قليلاً من ابناء جلدتنا قد اعلن الحرب على اخطر امبراطورية متعجرفة عرفها التاريخ وهي اميركا وضربها في الصميم من كبريائها وعنفوانها . طبق اين مقوله خرد ورزانه (الملك يبقي مع الكفر و لا يبقي مع الظلم) حفظ هر نوع نظم و نظام ضعيف، از بي نظمي مطلق بهتر و عاقلانه تر مي باشد

2023-02-01
    ابو ل